تنويه

تم غلق المدونة بشكل نهائى بعد الثورة
والانتقال الى المدونة الجديدة
مدونة اقرأ كى أحيا

http://M-Monier.blogspot.com

الصفحات

الخميس، 9 ديسمبر، 2010

لو كنت طاغية مافعلت فعلتك هذه

بسم الله الرحمن الرحيم
لم يكن هناك داعى للكتابة وقت ماسمى بأنتخابات مجلس الشعب 
التى كانت عبارة عن تزوير شابه بعض الانتخابات وكانت نسبة الشوائب لاتزيد عن 0.1 %
رأينا جميعاً ماحدث فلم تخلو دائرة من تزوير لصالح مرشحى النظام الحاكم
أقصد عموم اتباعه من الحزب الوطنى والاحزاب الاخرى التابعة له وايضا المستقلين على مبادئه 
أوكد كما تعلمون جميعاً انه لم ينجح أحد خارج نطاق النظام الحاكم
ارتكب النظام الحاكم كل الموبقات كل شئ يصلح ان يندرج تحت بند الديكتاتورية والاستبداد والظلم 

وأنه لأمر غريب حقاً
فانا لو كنت ديكتاتور مستأثر بالسلطة ظالم فاسد طاغية لما فعلت مثل هذه الافاعيل نهائيا لان ماحدث لايصب فى صالحى على الاطلاق 
فها هى ماكانت تسمى معارضة أبعدت عن المنابر الشرعية
أذا فستلجأ للنزول للشارع وهذا خطأ لايرتكبه طاغية ذكى أبداً يريد الاحتفاظ بعرشه
بل يرتكب مثل هذا الخطا احمق لايدرى ماذا يفعل
اوضح كلامى
يبدو ان المهندس احمد عز والحرس الجديد يظن أنه بهذا قضى على المعارضة او أستاثر حقاً بالحكم لصالح حزبه
هذا خطا ادركه من قبله له من الله مايستحقه
كمال الشاذلى فكانت هناك دائما مفاوضات وشد وجذب وهدوء مع أطياف المعارضة فى مصر حتى يظلوا تحت رايته 
مانحينه ولو قدر بسيط من الشرعية والقانونية لوجوده كنظام حاكم

حتى لو كانت شرعية زائفة الا أنه كان يضع المعارضة تحت جناحه
ولاعود بكم الى ماحدث فى 2005 فى أنتخابات مجلس الشعب نجح للمعارضة حوالى 102 عضو فى البرلمان
ماذا فعلوا فى التشريعات والقوانين ....لاشئ على الاطلاق وهذه كانت حنكة الحرس القديم فى النظام الذى أستطاع الحفاظ على السلطة فى مصر لمدة 30 عام رغم كل ما ارتكبه من موبقات ومن فساد وجرائم وكبت للحريات وانتهاك للحريات وافساد للعقول وتغييبها والمؤامرة على الشعب والامة كلها
الا أنه كان يتميز بانه قادر على تطويع اغلب الامور له وكان يتعامل بدهاء اجرامى وذكاء الثعالب
فكان يناور المعارضة فيبدو لها صوتا معطياً لها بعض المكاسب البسيطة التى تصورها فى صورة المعارضة الحقة
ويستطيع السيطرة على افعال المعارضة والسيطرة على الشارع السياسى

لكن يبدو ان الحرس الجديد  فى النظام لايتمتع بهذا الذكاء فهاهو أول ما استتبت له الامور أزاح بالمعارضة متصوراً أنه قضى عليها
كلا 
أنك فتحت على نفسك ابواب الجحيم فهاهى بوادر توحد المعارضة تحت راية العصيان المدنى بدأت بوادرها تلوح فى الافق

أنك تقود البلاد للثورة بيدك أنك انت من تحفر قبرك بيدك لماذا ؟ ...لا اعلم 
هل تظن أن المقام أستكان لك الان؟؟؟
سيدى أنا لو كنت طاغية مافعلت فعلتك هذه
المقاومة هى الحل